يناير 10, 2021

السياسي عبد الرحمن عبد الشكور يدين بشدة خطة إرسال قوات جديدة إلى مدينة بلدوبن

مقديشو (أخبار الصومال) – أدان زعيم حزب وداجير والمرشح الرئاسي عبد الرحمن عبد الشكور وارسامي، يوم أمس، السبت ، تحرك الحكومة الصومالية ونشرها قوات خاصة في مدينة بلدوين، حاضرة محافظة هيران، بوسط الصومال.

وذكر عبد الرحمن عبد الشكور ، الذي نشر بيانًا على صفحته في الفيس بوك ، أن خطوة إرسال قوات خاصة من قبل الرئيس فرماجو دليل على رغبته في إجراء انتخابات مزوَّرة ، وأن ذلك مما حذر منه المجتمع الدولي سابقاً.

#اقرأ النص الكامل أدناه:

«إن قوات “هارمْعاد” الخاصة التي أرسلها الرئيس فرماجو اليوم إلى مدينة بلدوين والتي سبق أن نقلها إلى مدينة طوسمريب ومحافظة غيدو هي مؤشر واضح على رغبته في نهب الانتخابات.  كما أنها دليل واضح على معارضته للحوار والتفاهم حول الخلافات الانتخابية.

إن أي شخص يحاول أن يكون جزءًا من اختطاف البلاد لصالح فرماجو، ونهب الانتخابات له ، بغض النظر عن المنصب الذي يشغله ، وبغض النظر عن المكان الذي أتى منه ، ومهما كانت العشيرة التي يتحدث باسمها ، فهو خطر على المصلحة العامة والأمن الوطني، وسيدخل مكانا مظلما في السجل التاريخي. وندعو الشعب الصومالي إلى التوحد ضد من يريدون تدمير بلدنا.

وصل رئيس ولاية هيرشبيلي إلى مقديشو يوم أمس ، وهناك جدل حول انتخابه ، وأعقب لقاءه مع الرئيس فرماجو نشر قوات جديدة في محافظة هيران ، والتي هي المكان الذي تم فيه رفض( رئيس الولاية الجديد) بعد انتخابه في مدينة جوهر»

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

المرشح الرئاسي عبد الرحمن عبد الشكور يكشف عن دعم مالي تلقَّتْه حملته الانتخابية من الشعب الصومالي

مقديشو (أخبار الصومال) – كشف السياسي البارز والمرشح الرئاسي عبد الرحمن عبد الشكور وا…